سلفي يقتحم نادي اطفال و يقوم بإختطاف ابنة عون أمن …

Sharing is caring!

في واقعة خطيرة اقدم يوم أمس السبت شاب سلفي ملتح و يرتدي قميصا أفغاني على اقتحام نادي اطفال بمدينة زغوان ليمسك بإبنة عون أمن من سلك الحرس الوطني ذات سنتين من العمر و يردد لمرات ” الله اكبر ” ولم يطلق سراح الطفلة الا بعد وصول تعزيزات من وحدات الأمن بزغوان وسط خوف و رعب في صفوف الاطفال و الاطار التربوي .
السلفي كان يخفي أغراضا قرب مكان الواقعة من بينها سكين كبير الحجم و بأستشارة النيابة العمومية التي أذنت بالإحتفاض به و مواصلة الأبحاث في شأنه .