توفيت ابنتها البارحة فلحقت بها امها اليوم..

Sharing is caring!

توفيت بعد ظهر اليوم والدة الاستاذة التي تفيت البارحة اختناقا بالغاز بمدينة وادي مليز،

وأضاف أن الأم، وهي في العقد السابع من العمر، تحولت الي المستشفى المحلي بغار الدماء اين تم ايداع جثة ابنتها وقد تعرضت لأزمة قلبية من هول الصدمة.
ورغم محاولات إنقاذها من قبل الاطار الطبي بالمستشفى المحلي بغار الدماء، الا أنها فارقت الحياة، علما و أنها تعاني من مرض ارتفاع الضغط وضعف في القلب.