“لايك” على “فيس بوك” يفجر أزمة بين تركيا وأمريكا :القصة كاملة..

158

استدعت وزارة الخارجية التركية، القائم بأعمال السفارة الأمريكية في أنقرة، جيفري هوفينير، الأحد، على خلفية “إعجاب” السفارة بتغريدة لأحد أعضاء منظمة جولن التي تصنفها الحكومة التركية كجماعة “إرهابية”.

وأفادت وكالة “الأناضول”، نقلاً عن المتحدث باسم الخارجية التركية، حامي أقصوي، أنه جرى استدعاء القائم بالأعمال هوفينير، إلى مقر الوزارة، نظرًا لكون السفير الأمريكي في أنقرة، ديفيد ساترفيلد، خارج المدينة.

وأضاف أن نائب وزير الخارجية سدات أونال، التقى هوفينير، وطلب منه تقديم إيضاح صريح وواف، حول قيام السفارة عبر حسابها على تويتر أمس بالإعجاب بتغريدة لأحد أعضاء منظمة جولن.

كانت السفارة وضعت إعجابًا على تغريدة لعضو منظمة جولن ، “أرغون باباهان”، قال فيها إنه “يتعين الاستعداد لمرحلة سياسية بدون باهتشلي” في إشارة إلى الوعكة الصحية التي مر بها زعيم حزب الحركة القومية دولت باهتشلي مؤخرًا.

واعتذرت السفارة في تغريدة لاحقة قائلة : “جرى اليوم الإعجاب عبر حساب سفارتنا على تويتر، عن طريق الخطأ برسالة غير ذات صلة، نأسف لهذا الخطأ ونعتذر عن أي لبس”.

من جهته ندد المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية الحاكم، عمر جليك، بشدة بـ”الإعجاب” الذي قامت به السفارة عبر حسابها على تويتر.

وأكد أن هذا التصرف “لا يمكن قبوله من الناحية الإنسانية، ويتعارض كليا مع الأعراف الدبلوماسية”.

shares