فنان شهير يستعيد وعيه اليوم بعد غيبوبة استمرت 6 سنوات…

495

استعاد بطل فورمولا 1، الألماني مايكل شوماخر البالغ من العمر 50 عامًا، وعيه اليوم الاربعاء، وذلك بعد دخوله في غيبوبة عام 2013، استمرت حتى صباح اليوم.
وبحسب صحيفة “ذا صن”، فإن شوماخر خضع لعملية نقل للخلايا الجذعية التي تقلل الالتهاب في أحد مستشفيات باريس، مما ساعد على استعادته لوعيه اليوم.
وقالت ممرضة شوماخر لصحيفة “لوباريزيان” الفرنسية: أعمل في خدمة شوماخر، ويمكنني أن أؤكد لكم أنه واعٍ”.
وقال الجراح الفرنسي فيليب ميناش، إن تفاصيل علاج شوماخر ستبقى سرية، مؤكدا أنه استعاد وعيه، بينما رفضت المتحدثة باسم شوماخر سابين كيم التعليق على تطور حالته.
تعرض شوماخر لإصابة قاتلة في المخ بعدما اصطدمت رأسه في الصخور أثناء ممارسته التزلج في جبال الألب برفقة أسرته، في شهر ديسمبر من عام 2013، وعمل الأطباء على استئصال جلطات الدم من دماغه لكنهم تركوا بعضها حيث كانت متواجدة على عمق كبير.
ويتلقى شوماخر رعاية متخصصة في منزله الواقع في لوزان بسويسرا منذ سبتمبر 2014، ولم يكن يزوره سوى الأصدقاء المقربين، ولم يكشف أي منهم عن تفاصيل حالته الصحية، كما كانت عائلته تحافظ على سرية حالته، وتوفر غابة كثيفة حول منزله الذي يشبه القلعة ويحيط به جدران عالية، في محاولة لمنع المروحيات وتسلل وسائل الإعلام.
ونقلت الصحيفة عن أحد المصادر التي لم يتم الكشف عن اسمه، أن شوماخر عولج من قبل مرتين في المستشفى الفرنسي نفسه، حيث كان يتم إدخاله إليها باسم مستعار.
وانتشرت الكثير من الصحف الإخبارية قبل يومين، تفيد بنقل شوماخر إلى وحدة القلب والأوعية الدموية في المستشفى، حيث تم تغطية وجهه أثناء دخوله إليها، وكان هناك 10 رجال أمن مزودين بسماعات أذن يراقبون لحظة دخوله.