الهايكا “تحذر” قناة الحوار التونسي…

250

على خلفيّة ما تضمنته الحلقات الثلاث لبرنامج “فكرة سامي الفهري” الإخباري الترفيهي، التي تم بثها أيام 24 و 30 أوت 2019 و 02 سبتمبر 2019، من دعاية انتخابية مباشرة لشخصيات سياسية مترشحة للانتخابات الرئاسية خلال فترة ما قبل الحملة الانتخابية، وضمن برنامج ترفيهي غير معني بالانتخابات، وجه مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي و البصري لفت نظر للقناة التلفزية الخاصة “الحوار التونسي”و هو ما اعتبره ضربا لمبدأ المساواة و تكافئ الفرص بين المترشحين.
و دعا مجلس الهيئة إلى الالتزام بالمبادئ العامة التي تنظم العملية الانتخابية و بأخلاقيات المهنة الصحفية و بتوصيات الهيئة بخصوص التغطية الإعلامية لفترة ما قبل الحملة الانتخابية.
و دعا القناة إلى ضرورة سحب المقاطع موضوع الإخلال من الموقع الالكتروني الرسمي للقناة و من جميع صفحات التواصل الاجتماعي التابعة لها و عدم إعادة بثه.و لفت مجلس الهيئة، نظر القناة إلى أنّ عدم الالتزام بما سلف من شأنه أن يُعرّضها إلى تسليط العقوبات الواردة في النصوص القانونية الجاري بها العمل.