رسالة مؤثرة من مهندس قبل قطع رأسه على يد داعش…

426

كشفت صحيفة ” الديلي ميل ” البريطانية عن مقتل ” ديفيد هاينز ” مهندس سابق في السلاح الجوي الملكي البريطاني والبالغ من العمر 44 عاما والذي قتل على يد تنظيم داعش الإرهابي بقطع رأسه .
ونشرت الصحيفة الرسالة الأخيرة التي وججها هاينز إلى عائلته قبل مقتله والتي أجبر على كتاباها ليطلب منهم جمع فدية مقدارها 100 مليون جنيه إسترليني ليتم إطلاق سراحه .
وكتب ديفيد هاينز في رسالته عن رغبته في رؤية أطفاله وعناقهم قبل أن يتم قطع رأسه لعلمه أن جمع مبلغ الفدية أمر يستحيل حدوثه وأعرب عن أسفه لوالديه عن طلبه بجمع تلك الأموال .
كما ذكر هاينز في رسالته أيضا أنه عانى من أمراض منها قرحة في المعدة .. مؤكدا أن حالته الصحية تتدهور بعد تلقى العلاج الذي ربما يحتوي على مواد ضارة يتم وضعها داخل الدواء .
وظهر ديفيد في مقطع فيديو نشرته جماعة داعش الإرهابية بين 17 رهينة من بينهم مواطنون أمريكيون وأسبان وفرنسيون كانوا محتجزين لدى خلية ” البيتلز ” وهو يركع في الصحراء مرتديا ملابس برتقالية قبل أن يقطع رأسه الجهادي ” جون ” زعيم الخلية .
يذكر أن ديفيد هاينز اختطف في سوريا في سبتمبر 2014 وتم احتجازه لمدة 18 شهر قبل أن يتم قتله .