قصيدة تتهم«أردوغان» بممارسة الجنس مع الحيوانات:القضاء الالماني يتدخل!!

Sharing is caring!

قضت المحكمة الاتحادية في ألمانيا بمدينة كارلسروه، أمس الأربعاء بتأييد حظر على إعادة نشر أجزاء كبيرة من قصيدة هجاء للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، من تأليف الإعلامي الألماني الساخر يان بومرمان.
ورفضت المحكمة (التي تمثل آخر مراحل التقاضي) شكوى مقدمة من بومرمان ضد عدم قبول استئناف تقدم به على قرار الحظر.
وبهذا القرار، يصبح حكم المحكمة العليا في هامبورج بحظر هذه الأجزاء من القصيدة، ساري المفعول.
;كانت المحكمة العليا في هامبورج أقرت في ماي من العام الماضي بأن القصيدة بها مقاطع معينة “مهينة” لأردوغان ولا ينبغي إعادتها مرة أخرى ووصفت المحكمة هذه المقاطع بأنها مخالفة للقانون.
وكانت المحكمة العليا في هامبورغ قضت بعدم تكرار نشر هذه المقاطع التي تحتوي على ملاحظات مهينة على نحو بالغ وذات طابع جنسي غير لائق.
واعتبر قضاة المحكمة أن أغلب أبيات القصيدة من قبيل ” الانتقاد المسيء” الذي استهدف فقط التعدي على ” الكرامة الشخصية” لأردوغان وأن هذه الأبيات مخالفة للقانون.
وكانت محكمة الاستئناف في هامبورج قيمت الأبيات على نحو مماثل، وأصدرت حكما ابتدائيا بحظرها بناء على طلب من الرئيس التركي.
وقرأ بومرمان قصيدته في الحادي والثلاثين من مارس 2016 في برنامج على القناة الثانية بالتلفزيون الألماني (زد دي إف) واتهم فيها أردوغان بالاستغلال الإباحي للأطفال وممارسة الجنس مع الحيوانات.
ونجح أردوغان في الاستشكال على القصيدة لكنه فشل في حظرها بشكل كامل.

; كان محامي بومرمان أعلن في أعقاب حكم المحكمة العليا في هامبورغ في 2018، اعتزامه التوجه إلى المحكمة الدستورية، إذا لزم الأمر.
ولم يتسن الحصول على تعليق من محامي بومرمان على حكم المحكمة الاتحادية الصادر اليوم، كما رفض محامي أردوغان الإدلاء بتصريحات حول الحكم.