صاحبة”وين الملايين” تُعلن اعتزال الفن وتُؤكد أنها تشعر بـ”القرف”

207

قد يعتقد البعض أن ضوء الشهرة انحسر عن النجمة السّورية أمل عرفة خلال السّنوات الأخيرة، ربما بسبب تراجع النجاح الذي اعتادت تحقيقه وخاصة منذ تقديمها لاغنية”وين الملايين” صحبة التونسية سوسن الحمامي و اللبنانية جوليا بطريس.
وقدمت عرفة تجارب عديدة اعتبرها البعض أنها لا تليق باسمها، لكّن ربما كانت مضطرة بسبب حصارها بظروف اقتصادية سيئة ودخولها كشريكة في إنتاج مسلسلها “سايكو” من دون أن يجد فرصة للعرض إلا بعدما باعته بجهود شخصية لتلفزيون “لنا” الذي قدّمت على شاشته برنامجًا حواريًا مخيبًا بعنوان “في أمل”.لذلك قررت عرفة اليوم أن تفاجئ متابعيها بتصريح صحافي صادم، وهو اعتزالها الفن، حيث قالت: “سأتركه لأهله هذا آخر كلام عندي، أشعر بالقرف النهائي، ربما تعيلني أيّ مهنة أخرى على الحدود الدنيا من الحياة الكريمة، بطريقة أفضل مما يحصل معي في هذه المهنة”.وسيطر على التصريح اللغة الانفعالية، والتسرّع، إضافة إلى الرغبة بالانتصار لاعتداد شخصي يبدو واضحًا بأنه يتهاوى نتيجة الخيبات المتلاحقة.والفنانة أمل عرفة تعتبر فنانة شاملة تمثّل وتغني وترقص بشكل احترافي، كما أنه سبق لها أن أسرت مشاهدها بملكة التقديم في أكثر من محطة، وإن عاكستها الظروف