مالك زاهي يرد على شائعات ضده ويوضح

توجّه وزير الشؤون الاجتماعية مالك الزاهي في تدوينة نشرها على حسابه الخاص فيسبوك اليوم، بكلّ عبارات الشكر والامتنان لكلّ الأشخاص ورفاقه الذين هنّئوه بتقلده منصب وزير الشؤون الاجتماعية.

من جهة أخرى فنّد الوزير كل ما تم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الإعلامية، والتي ادّعت أنّ الزاهي كان من بين الأشخاص المنتمين لأحداث سليمان الإرهابية ، مؤكدا أنها لا أساس لها من الصحة سوى تاريخ كر وفر مع نظام الوراء.

جاء نص التدوينه كالتالي:

صباح الخير
مدين انا لجميع الرفاق والاصدقاء بكل الود والعرفان لكل من هنأني بعد تحملي حمل منصب وزير الشؤون الاجتماعية.
اردت ان أوضح امرا بخصوص زج اسمي في ترهات لا أساس لها من الصحة سوى تاريخ كر وفر مع نظام الوراء.
نعلم أهداف الحملة ونبشركم اننا ماضون كحد السيف نحو الحرب على الفساد ولن تثنينا كل هذه الممارسات التي أفلت من الدولة القمعية لكن تحقيق اهداف الانفجار الثوري سينهيها لا محالة.
واقول ما قاله الشعر سميح القاسم:”
تقدموا
تقدموا
بناقلات جندكم
وراجمات حقدكم
وهددوا

وهدموا
لن تكسروا اعماقنا
لن تهزموا اشواقنا
نحن #القضاء المبرم
تقدموا
تقدموا”
سميح القاسم