تونس تحتل المرتبة 121 من بين 163 دولة من حيث مؤشر مخاطر المناخ على الأطفال

تعتبر تونس من البلدان ذات المخاطر المناخية المنخفضة على الأطفال حيث احتلت المرتبة 121 من بين 163 دولة من حيث مؤشر مخاطر المناخ على الأطفال، وفق تقرير نشرته منظمة الأمم المتحدة للطفولة، « اليونيسيف » خلال شهر أوت 2021 تحت عنوان  أزمة المناخ، أزمة في حقوق الأطفال.
ويصنف مؤشر مخاطر المناخ على الأطفال البلدان، بناء على مدى تعرض الأطفال فيها للمخاطر والصدمات المناخية والبيئية (الأعاصير، وموجات الحرارة وما إلى ذلك) ويتم قياسها حسب مستوى وصولهم إلى الخدمات الأساسية.
وأشار التقرير إلى أن  “أزمة المناخ تخلق أزمة في حقوق الطفل إذ يؤدي الأمر إلى أزمات تتعلق بالمياه والصحة والتعليم والحماية، كما يهدد بقاء الأطفال على قيد الحياة” .
وأكد المصدر ذاته، أن 2 مليار طفل (ما يقرب من 90 بالمائة من الأطفال في العالم) يتعرضون لتلوث الهواء بشكل كبير.
وأضاف، أن أكثر من ثلث الأطفال في العالم معرضون بشدة لنقص المياه وموجات الحرارة وكذلك للتلوث الناتج عن ملامسة الكحول وتلوث الهواء والماء والتربة والغذاء.