محمّد كريشان: ”عُرض عليَّ هذا المنصب في قصر قرطاج وهذا كان ردي”

قال الاعلامي بقناة الجزيرة، محمد كريشان ، إنّ أحد مستشاري الرئيس التونسي قيس سعيّد، اتصل به هاتفيا قبل عدة أشهر، ليقترح عليه منصب مسؤول الاعلام في قصر قرطاج.

وأكّد كريشان في تدوينة نشرها اليوم الثلاثاء 31 أوت 2021 على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك:” للأمانة لم يفصح الرجل ما إذا كان الرئيس نفسه هو من كلّفه بذلك، لكن هذا ما مفهوما ضمنا من المحادثة على كل حال. “
وأكّد أنّه رفض هذا المنصب قائلا :”شكرت الرجل على الثقة لكني رددت فورا بأنني لم أعمل طوال حياتي إلا في مهنة الصحافة التي لا أجيد غيرها، على فرض أني أجيدها فعلا، ومن الصعب أن أقبل في هذا العمر منصبا سياسيا حتى وإن كان ذا صلة بالصحافة. وأضفت بأنني، مع ذلك، على استعداد كامل للمساعدة في أي استشارة إعلامية حتى لو تطلبت مني القدوم إلى تونس، على أن تكون بلا مقابل ولا تتحمل الرئاسة لا تكاليف السفر ولا الإقامة.”