أخيرا حل لغز مقتل “حسناء بغداد” نورزان الشمري والتفاصيل صادمة

بعد الضجة الكبيرة التي أحدثها نبأ مقتل الفتاة العراقية نورزان الشمري التي تلقب بـ”حسناء بغداد”، تمكنت السلطات العراقية أخيرا من حل لغز مقتلها وتمكنت القوات الأمنية من إلقاء القبض على قاتل نورزان.

وفي هذا السياق نقلت “السومرية نيوز” عن مصدر أمني مطلع أن قوات من مكافحة إجرام بغداد، تمكنت من القبض على قاتل الفتاة نورزان الشمريمبيناً أن القاتل هو شقيق المجنى عليها، حيث نفذ الجريمة بالتعاون مع إثنين من أولاد عمها.

ولفت المصدر الأمني أيضا  إلى أن القاتل وبحسب اعترافاته الأولية فان الجريمة ارتكبت بدافع “غسل عار”.

وأكد أن “القوات الأمنية رصدت تحركات المشاركين بالجريمة، وجار العمل على اعتقالهم”.

ويوم الخميس الماضي، أصدرت وزارة الداخلية العراقية، توضيحا حول ملابسات الجريمة حيث أشارت فى بيان إلى انها قامت “بتشكيل فريق عمل من الخبراء والمحققين للتوصل الى منفذي تلك الجريمة، موضحة ان الجريمة نفذت من قبل 3 اشخاص بآلة حادة سكين”.

حسناء بغداد نورزان الشمرى

وأضافت أنه “كمعلومة أولية لا يوجد أي اعتداء جنسي على الفتاة كون الجريمة نفذت فى الشارع وبانتظار تقرير الطب الشرعى “.

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي في العراق حزنا وأسفا على مقتل الشابة نورزان الشمري البالغة 20 عاما في منطقة الجادرية، وسط العاصمة بغداد، والذي أثار موجات واسعة من السخط والغضب في الشارع العراقي، لهول الجريمة التي تعرضت لها الشمري.