بعد فشل محاولة اغتيال سعيّد: الرئيس الجزائري يتحرك بسرعة وهذا ما قام به ردا على ذلك

Sharing is caring!

أجرى رئيس الجزائر، مساء الأربعاء، اتصالاً هاتفياً بنظيره التونسي للاطمئنان على صحته بعد محاولة تسميمه بطرد مشبوه.

وتعرض الرئيس التونسي قيس سعيد، الأربعاء، لمحاولة اغتيال بـ”طرد سام” بعد تصريحات ضد حركة النهضة الإخوانية.

وكشفت الرئاسة الجزائرية في بيان لها، عن أن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، أجرى مساء الأربعاء مكالمة هاتفية مع  رئيس تونس قيس سعيد للاطمئنان على وضعه، بعد نبأ محاولة تسميمه”.

وأعرب تبون لقيس سعيد عن ارتياحه لـ”فشل محاولة اغتياله بالسم”، وذكر البيان أن الرئيس عبد المجيد تبون “حمد الله على سلامة شقيقه قيس سعيد، بعد أن طمأنه على صحته”.