القصة التي اذهلت العالم/”غلطة” حوّلت معدما لملياردير..و بالقانون..

Sharing is caring!

تداول رواد التواصل الاجتماعي في مختلف دول العالم قصة اشبه للخيال تمثل في خطأ و تشابه اسماء حولت مدير شركة صغيرة معدم الى ملياردير .

سعيد الحظ يدعى إيلون ميسك نشر تغريدة على تويتر و قال للناس use Signal يعني استخدمو سيغنال…و هي تطبيقة محادثات تشبه واتساب و تعتبر من منافسيه.

وقد قال هذا بحكم القيود الجديدة التي فرضها واتساب على مستعمليه حيث يسمح باستخدام بياناتك الشخصية في عرض الإعلاناتوهو ما يعني تجسسا واضحا على مكالماتك.

وبرنامج سيغنال من أكثر البرامج تفوقًا من حيث الأمان…و هي شركة غير ربحية وليس لها سندات ولا أسهم في البورصة اصلا..وقد بدأ الناس يتهافتون على اسم الشركة لشراء اسهمها في البورصة .وبما ان الشركة المعنية ليس لها اسهما في البورصة اعترضهم اسم شركة Signal Advance…سيغنال أدفانس وهي شركة إلكترونيات صغيرة تشغل 5 موظفين منهم المدير ومقرها في بيتو تشتغل في مجال الالكترونيات البسيطة.المدير وضعها في البورصة و السهم فيها لا يتعد 500مليم !!االناس تهافتت على شراء الاسهم ظانين انها الشركة المقصودة و المختصة بالمحادثات ليرتفع أسهم الشركة بنسبة 1100٪ ووصل سعر السهم فيها حوالي 7.3 دولار…!!! الشركة في ليلة واحدة اصبح ثمنها 660 مليون دولار.

اما شركة سيغنال الاصلية فبدأت تندب حظها ولكن بعد فوات الاوان.