خاص وخطير : تركيا تدرب ارهابين تونسيين على الحدود الشرقية .

Sharing is caring!

علمت الحصاد من مصادر مطلعة ان اعدادا كبيرة من الارهابين التونسين تجمعوا في المدة الاخيرة علي الحدود التونسية الليبية . وتشير هذه المصادر ان ما لا يقل عن 300ارهابي من اصول تونسية يتوجدون قرب الحدود الشرقية لتونس في معسكرات تدريب تحت اشراف تركي وهي التي تسيطر على قاعدة الوطية الليبية القريبة من الحدود التونسية منذ ما يقارب السنة . ويعتقد ان هذا العدد الكبير من الارهابين قد تم تجميعهم من امصار مختلفة وخاصة من سوريا والعراق وتم ارجاعهم الي ليبيا بواسطة النقل العسكري التركي . ولا يعرف تحديدا ان كان هؤولاء الارهابين قد تم تجميعهم سيشاركون فى معارك عسكرية ليبية والتي توشك على الوقوع حسب جل المراقبين خاصة ان الجانب التركي يرفض اي اتفاق مع الجانب الليبي الشرقي ويريد ان يفرض واقعا سياسيا جديدا في ليبيا .ام انهم يستعدون لمواجهة جديدة ثارية للفشل الذي اصابهم سنة 2016 عندما باشروا بهجوم مسلح على مدينة بن قردان في الجنوب التونسي، اين هاجم مائات من الارهابين المدينة الامنة انطلاقا من الحدود الليبية للسيطرة عليها الا ان الامن والمواطنين تصدوا لهم وافشلوا مخططهم الارهابي . ومعلوم ان عديد الارهابين التونسين ينشطون في سوريا منذ سنة 2011 وفي العراق صلب قوات النصرة وداعش والقاعدة . وبانحصار المعارك في الشرق العربي اصبح المقاتلون الاجانب ومنهم التونسيون عبئا ثقيلا علي الجهات الداعمة للقتال في سوريا من قوات الناتو التي تميلها تركيا العضو بها . اليوم تريد هذه القوات التخلص من اعباء المقاتلين وارسالهم الي جبهات جديدة وبعيدة مثل ليبيا ومنطقة الصحراء لخوض معارك العمالة بالوكالة .