وديع الجريئ يواصل شطحاته و يتخذ قرار يفجر غضب لدي الاندية التونسية

Sharing is caring!

أعلن المكتب الجامعي لكرة القدم كما هو معلم عن رزمة من القرارات تتصل معظمها بتداعيات تأجيل عودة النشاط بسبب تداعيات تفشي الكورونا..

وبعيدا عن المطالب والوعود المادية التي غطت على مجمل التوصيات ، فان ما أعلنه الجريء عن إلغاء تام لنشاط بطولات الشبان في الموسم القادم فجر جدلا وغضبا بلا حدود.

ورصد مقهى الرياضة حالة من الاستياء والغليان التي بدت على تفاعلات الرياضيين والمدربين من هذه الخطوة.
الإلغاء مثل ضربة قوية معنويا وفنيا للأجيال الصاعدة كما رصدنا وهو تواصل للتعطيل الذي انطلق منذ شهر فيفري الفارط.
ورأى البعض أن القرار هو شطب لآلاف المواهب في كامل الاقسام والاصناف وسيشتت تكوين أجيال متعاقبة فنيا وعمريا.. وهذا ما طرح عديد الأسئلة عن موقف الادارة الفنية إزاء هذه التطورات خاصة ان منتخباتنا الوطنية ستضرر..