ليبيا:البيان الرسمي للمجتمعين من مجلسي النواب والدولة والهيئة التأسيسية للدستور

Sharing is caring!


أصدر أعضاء من مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة والهيئة التأسيسية للدستور, اليوم السبت, بيانا إعلاميا حول مجريات ومستجدات ملتقى الحوار السياسي بتونس, تحصلت “بوابة إفريقيا الإخبارية” على نسخة منه.

وفي ما يلي نص البيان:

“نؤكد أن مشروع الدستور الليبي الذي أنجزته الهيئة التأسيسية للدستور المنتخبة من الشعب قد أصبح ملكا للشعب الليبي، وهو الوحيد الذي له الحق في تحديد موقفه منه عبر الاستفتاء العام وفقا لقيم ومفاهيم الديمقراطية.

نطالب بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا الالتزام بمهامها بدعم العملية الدستورية التي ساهمت في الدفع بها منذ عام 2014 والمساعدة في الذهاب الى الاستفتاء على مشروع الدستور الذي ينهي المراحل الانتقالية ويؤسس للمرحلة الدستورية الدائمة.

نشدد على أن أي حوار لم تكن احدى نتائجه الاستفتاء على مشروع الدستور مباشرة ويؤدي للولوج الى مراحل انتقالية أخرى لن يصل بنا الى ما تنتظره الأغلبية الساحقة من الليبيين.

نهيب بالجميع عدم المساس بمشروع الدستور المنجز والمعزز بحكم المحكمة العليا القاضي بأنه لا معقب على أعمال الهيئة التأسيسية المنتخبة إلا من الشعب ليكون بذلك الاستفتاء هو الفيصل وفقا للإرادة الحرة لكل الليبيين”