اثارت جدلا واسعا : ريم البنّا تحتجّ على تزايد ظاهرة الاغتصاب بجسد مجروح وصورة عارية..

Sharing is caring!

نشرت الممثلة التونسية ريم على حسابها الشخصي بموقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستغرام» صورتها وهي عارية وجسدها مشوه من أثار الجروح، وهي صورة شاركت بها منذ عدة سنوات ضمن حملة لنفس الغرض بمشاركة مواطنتها الممثلة فاطمة بن سعيدان و ذلك في اطار رفضها لاغتصاب والتحرش بالنساء.

و ارفقتها بالنص التالي :

” لا لكل أشكال العنف لا للتحرش ولا للاغتصاب اللي قاعد يصير اليوم من قتل وعنف واغتصاب برشة ناس 
مسؤلة عليه”

و في مايلي نص التدوينة كاملة مع الصورة

View this post on Instagram

STOP Violence #No à la violence. لا لي كل اشكال العنف لا لي التحرش ولا لي الاغتصاب. اللي قاعد يصير اليوم من قتل وعنف واغتصاب برشة ناس مسؤلة عليه. العنف موش كيف تشد مرا ولا راجل تفشخو. العنف زادة كيف تكتب كمنتار متاع كره لي مرا خاطر انتي ماتنجمش تكون مع مرا كيفها. كيف تدخل تسب مرا وانتي مرا كيفها خاطر لبستها ولا طريقة حياتها ماعجبتكش واستفزت العقد النفسية متاعك على خاطر اللي تحلم بيه ماتنجمش تحققو! ولا على خاطر انتي يمارسو عليك في القمع تخرج تسيب في السموم متاعك على غيرك. مافمة حتى شي يبرر الاغتصاب لغة كان جات محتشمة راهو ما اغتصبها حد مرفوضة و ماتنجم تهز كان لي الكوارث اللي قاعد تصير كل يوم. وقتلي عملنا حملت وري العنف وصورنا لي الحقيقة كيما هي من غير غطاء (والحقيقة مستفزة لي النفوس المريضة وتحطلهم مرا توريهم العقد النفسية والامراص الذهنية اللي ورثوها وترباو عليها ). تعرضنا لي السب والعنف اللفظي والمعنوي. انا وحدة من الناس تعرضت لي العنف والتحرش والاغتصاب والتصويرة هذي تعبر على شوية من الوجيعة اللي ينجم يعيشها اي انسان عاش التجربة الاليمة. انا معروفة وصوتي يوصل غيري انا صوتهم يتقمع وحياتهم تتحطم ويسكتو ويعيشو بعقد تبع فيهم حياتهم الكل. انا نحمل المسؤلية لي الاعلام زادة ولي "اشباه الاعلامين "اللي هوما موش برشة الحمدوااله وحشى اللي مايستاهلش. اللي في عوض يحكيو في الموضوع الحقيقي والجوهري والمهم ويعملو هوما زادة حملة توعوية. يركزو في القشور. نتفكر اعلامي وانا موجودة كضيغة في المنوعة متاعو هاجمني وحب يدو فنان واحنا نصورو وقالو كلام خايب ورا ضهري واحنا نصورو باش تولي عركة ويعمل البوز وحطلي التصويرة هذي وقالو:شف كيفاش معرية روحها " وحمدوالله الفنان ماطاحش في الفخ وقالو حرام عليك. الاعلامي هذا ميع القضية الاساسية اللي هي العنف اللي يتعرضولو الالاف كل يوم من نساء ورجال وصغار وحاول يدمغ الراي العام ويصورلو اللي كل مرا معرية(وتعريف العرا يبقى نسبي بالطبيعة)لانو هو زادة يبرر في العنف وفي االاوعي متاعو و والنسبة ليه ماهيش لابسة لباس محتشم يحقلك تغتصبها وتعنفها وتعتدي عليها وتستاهل. بربي باش نفكركم المرا الكبيرة اللي مريضة بالزهايمر اغتصبوها وقتلوها ولابسة ملية والبنية الصغيرة اللي غتصبوها وقتلوها وغيرهم الكل موش محتشمين. ؟؟!!!! فيقو اليوم انا وهي وغدوة انتي بنتك مرتك…وانا نطالب بحكم الاعدام لي كل مغتصب و قاتل وأقصى العقوبات لي المتحرشين جنسيا. حقوق الانسان تتطبق على الانسان موش على الجراثيم هذم خاطر اللي يغتصب موة يخرج من الحبس يعاود يغتصب واللي يقتل مرة يعاود يقتل.

A post shared by Rim El Benna | ريم البنا (@rimelbenna) on