زيت الزيتون يبعد الكورونا !!

Sharing is caring!


ليس مقالا طبيا ولكنه تساؤل علمي : لماذا الوباء محدود في حوض المتوسط ؟ لماذا جنوب ايطاليا واسبانيا اقل اصابة بكثير من شمال البلاد .؟ لماذا اليونان يمثل استثناءا في دول الجوار ؟ ولماذا في جنوب المتوسط نجد الاصابات اقل في كل من تونس والجزائر وليبيا ومصر .؟
كل هذه الاسئلة لا بد لها من اجابة واضحة .
البعض قال ان تلقيح البيسجي هو السبب باعتبار انه أعطى مناعة خاصة للتونسين ضد الوباء’لان تونس واصلت التطعيم بعدما حجبته أروبا .
الاجابة الاولية علي هذه الفرضية ان نسبة انتشار الوباء في شمال ايطاليا وجنوبها ليس واحدا رغم انهما يملكان نفس التطعيم الوبائي وكذلك الامر في اسبانيا اين تتفاقم الاصابات في الشمال وتقل بشكل كبير في الجنوب وبرشلونة الواقعة علي ضفاف المتوسط .
في فرنسا التي أعلنت تطعيم البيسجي منذ مدة علي كامل سكانها لا تتشابه الحالة الوبائبية بين الشمال الموبوء والجنوب الاقل وباء فمرسيليا مثلا وغيرها من مدن المتوسط لم تشهد نفس القدر من تفشي الوباء الذي شهدته مناطق الشمال وأولهم العاصمة باريس .
الموضوع يجب في تقديرنا ان يطرح من جهة النظام الغذائي المتقارب في مناطق المتوسط .
ما يوحد هذه المناطق الاستهلاك اليومي لزيت الزيتون الذي ينتشر من اللاذقية الي فلسطين ومنها الي جنوب المتوسط ومدن جنوب شمال المتوسط .
زيت الزيتون المعروف بانه مضاد للاكسدة وقيمته الغذائية العالية ربما يكون أحد أسباب المناعة التي تمنع تفشي الوباء واصابته القاتلة في صفوف الكبار خاصة .
زيت الزيتون الذي لا تكاد تخلو منه مائدة تونسية أو متوسطية ؛ قد يكون السر الحقيقي أمام المعجزة الي تتحقق في هذه المناطق .
هذا الاتجاه الذي تناولته بعض التقارير اليونانية والاسبانية من باب أولي ان تتم دراسته في تونس .