خط الدفاع الأول أمام كورونا..ضحايا “الجيش الأبيض” حول العالم…

Sharing is caring!

يخوض العالم في الوقت الحالي حربا شرسة ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) الذي أصاب وقتل مئات الآلاف، ومن بينهم عاملون في المهن الطبية، وعلى رأسهم الأطباء، وكان آخرهم طبيب مصري. ووقعت أولى ضحايا الجيش الأبيض في الصين، حيث ظهر الوباء وانتشر إلى العالم. فقد سجل مركز مدينة ووهان للعلاج الطبي، في 24 يناير الماضي، وفاة الطبيب ليانغ وودونغ، الذي عاد من التقاعد لمواجهة الفيروس. ولم يسلم الطبيب الصيني لي وينليانغ الذي اكتشف الفيروس وحذر منه، فقد أصيب به وتوفى في 7 فبراير الماضي، بعد أن تحول إلى بطل قومي في بلاده التي فتحت تحقيقا بشأن تحذيراته المسبقة من المرض والتي لم تؤخذ على محمل الجد. وفي 14 فيفري الماضي، أعلنت الصين حصيلة رسمية بلغت ست وفيات بين الأطباء، أما في الفلبين، فقد توفي تسع أطباء متأثرين بالفيروس.