نحو اكبر عملية توحيد للاحزاب السياسية في تونس ؟

Sharing is caring!

احتضن مقر حزب الامل لرئيسته سلمى اللومي الرقيق اجتماعا لعديد الاحزاب الوسطية و هم كل من حزب البديل لرئيسه مهدي جمعة و حزب مشروع تونس رئيسه محسن مرزوق و حزب افاق تونس برئاسة ياسين براهيم .
وقد شهد الاجتماع حضور عديد الشخصيات البارزة المستقلة او نواب بمجلس النواب كالنائب حسونة الناصفي و الفة تراس و حافظ الزواري و غيرهم من الوجوه السياسية البارزة .
وعلمنا من مصدر مطلع ان الاجتماع دار حول امكانية بعث مشروع سياسي كبير يجمع كل هذه الاحزاب و يبقى مفتوحا لكل الاحزاب الوسطية ابرزها حزب قلب تونس و حزب تحيا تونس .