حكومة كفاءات الجملي/ “هل يكون العزري اقوى من سيدو”!!

Sharing is caring!

في اخر محاولات رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي تشكيل حكومته اعلن مساء يوم امس انه سيعتمد على تكوين فريق من الكفاءات يعني ان مقياس الشهائد العلمية و العلاقات الدولية سيكون الفيصل في تعيين الوزراء وهذا يقتضي بالضرورة ان يكون قائد الفريق اي رئيس الحكومة الاكفأ مقارنة بباقي الوزراء.

واذا ما علمنا انه ليس ثمة اجماع واسع على كفاءة الحبيب الجملي فانه سيجد نفسه مضطرا للتعامل مع اسماء بمرجعيات علمية مختلفة و علاقات اكثر تنوعا وهو ما سيجعل تناغم الفريق الحكومي في خطر .

حكومة الكفاءات بمفهومها المطروح حاليا ربما يصح عليها المثل التونسي القائل “العزري اقوى من سيدو”